كيف تختار كلمة مفتاحية صحيحة وقادرة على المنافسة في محركات البحث

الدرس الأول من دورة تعلم كتابة مقال احترافي يتصدر محركات البحث

تتعلم في هذا الدرس معنى الكلمة المفتاحية وكيف يتم استخلاصها من فكرة المقال، ومن رغبات وحاجات الجمهور المستهدف، ومن ثم قياس مدى أهمية وجدوى الكلمات المفتاحية من عدمه.

الكلمة المفتاحية أو الجملة المفتاحية هي التي يستخدمها الباحث ليجد معلومات حول موضوع معين. ولا فرق بين استخدام كلمة مفتاحية منفردة أو عدة كلمات؛ فالمهم في النهاية أن يتم استخدام مصطلح ما ليُفهم من خلاله رغبة أو حاجة المستخدم. (الحاجة هي التي تقع في مرتبة الضرورة، بينما الرغبة هي حاجة أيضًا ولكن إن لم تحقق فلن تحدث أية مشكلة.)

علمًا أن كل مقال من المقالات له فكرة يدور حولها؛ فقد يُقدم المقال حلًا لمشكلة أو يؤيد رأي من الآراء، أو يوضح فكرة من الأفكار، …. الخ. ويُمكنني القول ببساطة أن أي مصطلح يكتبه الباحث في محرك البحث جوجل نعتبره نحن كلمة مفتاحية / جملة مفتاحية. كما ترى في الصورة التالية.

معنى الكلمة المفتاحية - الجملة المفتاحية - المصطلح البحثي


عندما أردت تسجيل الفيديو الأول لي والذي أشرح فيه هذا الدرس بشكل بسيط للمبتدئين، حذفت عن طريق الخطأ بعض الملفات الصوتية الهامة بالنسبة لي من الهاتف. (هذه مشكلة دفعتني إلى محرك البحث كيف أجد حلول لاستعادة الملفات المحذوفة)
ذهبت إلى محرك البحث جوجل، فظهر لي جوجل بشكله البسيط ينتظر مني أن أكتب أي شيء في مربع البحث كي ينطلق ويأتي لي بالنتائج المطلوبة، فكتبت مبدئيًا مصطلح (استعادة الملفات المحذوفة).
لكن وجدت أن هذا المصطلح المستخدم لم يأتي لي بالنتيجة المثالية من وجهة نظري، ففكرت سريعًا أنني يجب أن أوضح نوع الملفات المحذوفة (صورة – صوت – فيديو) كذلك الجهاز الذي حذفت منه الملفات (كمبيوتر شخصي – هاتف على نظام أندرويد – هاتف على نظام آيفون)؛ ولذلك استخدمت مصطلح بحث مختلف وهو (استعادة الملفات المحذوفة من الهاتف) فوجدت في أول نتيجة المقال المناسب.

صورة لنتيجة بحث استعادة الملفات المحذوفة من الهاتف

دور جوجل هو أن يوفر لي النتيجة المثالية التي تقدم لي ما أريده بالفعل، ولكن لكي ينجح في مهمته يجب علىّ أولًا أن أقدم له الكلمة / الجملة المفتاحية المثالية؛ كي أساعده على تنفيذ مهمته على الوجه الصحيح.

فمثلا عندما استخدمت المصطلح (استعادة الملفات المحذوفة) لم أجد نتيجة مثالية تقدم لي المعلومة الصحيحة التي أريدها، ولكن عندما استخدمت (استعادة الملفات المحذوفة من الهاتف) وجدت أن أول نتيجة مثالية، بل كانت معظم النتائج مثالية من وجهة نظري ولكني فضلت أن أبدأ بالنتيجة الأولى.

دورك أنت ككاتب، أن تضع نفسك مكان الباحث وتفهم جيدًا رغباته وحاجاته، وتخمن كيف كان شعوره وإحساسه عند البحث؛ وذلك كله أمر ضروري كي تعرف ما ستقدمه في مقالك من معلومات وأفكار ويجب أن تحدد هذه الأمور قبل الانطلاق في كتابة المقال.

فإن افترضنا أولًا أنك مهتم بفكرة المقال التي تتحدث عن استرجاع الملفات المحذوفة، فإن أول ما يجب عليك فعله أن تتعرف على جمهورك المستهدف لهذا المقال، وبكل تأكيد هم أشخاص يواجهون مشكلة فقدان ملفات هامة ويريدون استعادتها.

ويجب أن تعي أن الشخص الذي استخدم هذا المصطلح العام (استعادة الملفات المحذوفة)؛ أنه شخص في حيرة من أمره لا يعرف من أين يبدأ فيجب إن كان مقالك يدور عن هذا المصطلح أن يكون دليل ومرشد لهذا الزائر يوجهه إلى مقال آخر متخصص يشرح له حلول مشكلته.

وأن الأولى أن تجد كلمات مفتاحية متخصصة تشرح مثلا كيفية استرجاع الملفات المفقودة من الهاتف، وإذن المطلوب بشكل مبدئي معرفة الكلمات / الجمل المفتاحية التي ستعتمد عليها في إنشاء مقالك.


استخلاص كلمات مفتاحية وجمل ومصطلحات مفتاحية بدائية

نحن فهمنا من المثال السابق أن الباحث شخص لديه مشكلة وهي أنه فقد ملفات مهمة بالنسبة له، ويريد استعادة هذه الملفات. والآن من المفترض أن تسأل نفسك السؤال التالي، هل مصطلح (استعادة الملفات المحذوفة) هو المصطلح الذي أود كتابة مقال عنه؟ – نعم أم لا ؟

(لا): إذن أكمل بحثك حتى تصل لكلمة مفتاحية مناسبة.

إذا أجبت بلا على السؤال، إذن أنت بحاجة أن تبحث أكثر لكي تصل إلى المصطلح البحثي المناسب، وستظل في هذه الخطوة حتى تجد كلمة مفتاحية صحيحة ومناسبة لهدفك. ولكن كيف؟

استخدم محرك بحث جوجل وابحث عن Keyword Tools وستجد الكثير من المواقع المناسبة التي ستمكنك من إيجاد كلمات كثيرة، وأهم هذه المواقع من وجهة نظري موقع KWFINDER. كما يمكنك الاعتماد على هذه الفيديوهات لإيجاد كلمات مفتاحية تصلح للمقال.

الفيديو الأول يشرح كيفية استخدام موقع جوجل نفسه لإيجاد كلمات وجمل مفتاحية

الفيديو الثاني يشرح استخدام موقع Keyword Tool io

الفيديو الثالث يشرح استخدام موقع Kwfinder

(نعم): إذن قيم الكلمة المفتاحية قبل البدء

إذا أجبت بنعم على السؤال، إذن أنت بحاجة أن تقيم مدى جودة وقيمة هذه الجملة المفتاحية، ويمكنك تقييم ذلك باستخدام موقع KWFINDER أيضًا، وتجد في هذا الفيديو السابق بعنوان (الطريقة الثالثة) شرح  لطريقة تقييم الكلمات المفتاحية.

لماذا موقع KWFINDER؟

لأنه يظهر العوامل المهمة لك: مثل متوسط عدد البحث الشهري، متوسط سعر النقرة التي يضعها المعلنين في برنامج جوجل أدورد (مفيد لرفع نقرة أدسنس)، مدى تنافس المعلنين على هذه الكلمة المفتاحية، صعوبة الكلمات المفتاحية من 0 إلى 100 بناء على قوة أول 10 مقالات متصدرة في محرك البحث.

لماذا موقع kwfinder

بدون إنشاء حساب في موقع KWFINDER ستتمكن من البحث مرتين فقط مجانًا كل 24 ساعة، وفي كل مرة سيعرض لك 25 كلمة / جملة مفتاحية فقط لا غير.

بينما إذا سجلت حساب مجاني (أنصح بذلك) ستتمكن من البحث 5 مرات كل 24 ساعة وسيعرض لك في كل مرة 50 كلمة وجملة مفتاحية. وأظن أن هذا العدد كافي لك في البداية حتى يتطور عملك وبعدها يمكنك شراء حساب مدفوع من نفس الموقع لتتمكن من البحث عن 100 كلمة يوميًا.

للذهاب إلى موقع KWFINDER

ما ستفعله أنك ستبحث على هذا الموقع باستخدام أهم كلمة مفتاحية صحيحة من وجهة نظرك من الكلمات التي خمنتها أو وصلت لها، وستظهر لك عدد من الاقتراحات المجانية عددها 25 كلمة مقترحة إن لم تكن سجلت حسابًا على الموقع، أو 50 إن كنت سجلت حساب على الموقع.

حاول أن تختار الكلمات المناسبة من هذه الاقتراحات، وأعد البحث على كلمات مختلفة حتى تصل للكلمة التي تراها مناسبة لهدفك.

على سبيل المثال: إن كنت تكتب مقال للربح من مدونتك التي عليها إعلانات أدسنس، وكان زوارك المستهدفين من محركات البحث المجانية؛ إذن عليك اختيار كلمة مفتاحية عليها متوسط بحث شهري مناسب، وبشرط أن يكون سعر النقرة CPC مرتفع، وبالطبع أيضًا كلما كانت الكلمة المفتاحية التي اخترتها ذات سهولة في مؤشر صعوبة الكلمة KD ستتمكن أسرع من التصدر على هذه الكلمة في محرك البحث.


الهدف: اختيار كلمة مفتاحية رئيسية وكلمات أخرى فرعية

بعد أن اخترت كلمة مفتاحية صحيحة ومناسبة لأهدافك، إذن اجمع مجموعة كلمات أخرى فرعية تعطي نفس المعنى حتى تستخدمها في مقالك كمرادفات للكلمة الرئيسية. وأظن الآن أيضًا أنك أصبحت تعرف قيمة اختيار مجال مربح وعليه تنافسية إعلانية إن كُنت تستهدف محرك البحث المجاني من جوجل.

نوصيك بمشاهدة الفيديو التالي لمزيد من المعلومات

التطبيق العملي لما ورد في المقال والفيديوهات

اخترت أن تكون الكلمة المفتاحية التي سأشرح عليها بقية هذه الدورة التدريبية: (أفضل استضافة مجانية)، وأن تكون الكلمات البديلة كما ترى بالصورة التالية.

الكلمة المفتاحية الرئيسية أفضل استضافة مجانية والكلمات البديلة

وإذا لاحظت في الصورة السابقة، ستجد أنني كنت قد وضعت كلمة استضافة مجانية على أساس أنها الكلمة الرئيسية ولكن بعد تفكير بسيط وجدت أنه بإمكاني استهداف نفس الكلمة إذا استهدفت (أفضل استضافة مجانية)؛ وبذلك فإنني فعليًا استهدف من هذا المقال المصطلحات المفتاحية: استضافة مجانية، أفضل استضافة مجانية.

سبب اختيار هذه الكلمات المفتاحية
  • عدد بحث شهري مناسب (1964 + 211).
  • سعر النقرة المقترح مناسب (0.70$ + 4.46$).
  • درجة المنافسة بين المعلنين مناسبة (37 + 41) وهذا يعني أن هناك معلنين مهتمين بالجمهور المستهدف القادم على هذه الكلمة المفتاحية، وهذا بدوره سيؤدي لزيادة الأرباح. (شاهد هذا الفيديو)

مطلوب منك الآن اختيار كلمة مفتاحية رئيسية لمقالك القادم بالطرق التي تعلمتها من هذا الدرس، واكتب أيضًا لماذا اخترت أن تتحدث عن هذه الكلمة أو هذه الفكرة بالذات، وتسجل ذلك في ورقة لديك استعدادًا للدرس القادم قريبًا.

لمتابعة الدروس القادمة تابع صفحة وادي ووردبريس على فيسبوك

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.